الأربعاء، 10 سبتمبر، 2014

مرسيدس تكشف رسمياً عن AMG GT الجديدة كلياً


كشفت مرسيدس اليوم بشكل رسمي عن ثاني سيارة تم تطويرها بالكامل من قسم AMG. السيارة لا تعتبر بديلة SLS الغير مباشرة فقط, بل توجّه مرسيدس الى فئة جديدة ايضاً. تنافس بها اسطورة السيارات الرياضية بالقيادة الممتعة بورش 911. هذه السيارة الجديدة من مرسيدس هي AMG GT. 


مثل SLS, تم بناء السيارة باستخحدام الألومنيوم خفيف الوزن, تقول مرسيدس انها وزنه لا يتعدى 231 كجم. ولكي تخفّف من وزن السيارة بشكل اكبر, وتخفّض من مركز ثقل السيارة تم تزويد السيارة بأبواب اعتيادية بد الأجنحة التي كانت في SLS. وزن السيارو الإجمالي في الفئة الأساسية GT يصل لـ 1,540 كجم, بينما يصل الى 1,570 كجم في الفئة الأعلى GT S التي كشفت عنها الشركة اليوم. هذا يعطي السيارتين معدّل وزن الى قوة يعادل 296 حصان لكل طن, و 320 حصان لكل طن على التوالي. تتمتّع السيارة بمعدّل توزيع وزن عالي, عند 47% في الأمام و 53% في الخلف. 

تصميم السيارة الخارجي يختلف كلياً عن اسطول الشركة الذي حصل على هويّة واحدة, وهذا شيء متوقع بما ان AMG GT مطوّرة كلياً من AMG. ولنفس السبب, يمكننا ان انرى العديد من ملامح السيارة التي تستبدلها, SLS. مثل الشبك الأمامي, والخلفية المحدّبة بالمصابيح الأفقية. التي, في نفس الوقت, تعكس نظرة مرسيدس لسيارتها الكوبيه الفاخرة S-Class. الفئة الأساسية GT تأتي بجنوط قياسها 19 نش, بينما تأتي GT S بجنوط 19 انش في الأمام, و 20 انش في الخلف. ولتحسين ايروديناميكية السيارة, يوجد بالخلف جناح نشط يخرج من مكانه عند السرعات العالية لتحسين القوّة السفلية. 

اما من الداخل, فتحصل AMG GT على لوحة قيادة بتصميم “الطيران” كما تصفه مرسيدس, وهو شيء معتاد منها في سياراتها الرياضية. تبدو لوحة القيادة عريضة جداً, لتشابه بذلك اجنحة الطائرات التي تمثّل القوّة. وفي وسطها تأتي الشاشة التي تعلو فتحات التكييف الأربعة. ويستمر هذا التصميم الى اللوحة الوسطية الموجودة بين المقعدين, حيث تم تصميمها لتبدو مثل مداخل الهواء NACA التي توجد في الطائرات. وتشير مرسيدس انها تعمّدت ترتيب الأزرار الجانبية بها بهذا الشكل لتبدو شبيهة بمحرك من 8 سلندر مرتّب على شكل حرف V.

ستحصل مرسيدس AMG GT على لوحة التحكّم الخاصّة بالشاشة, والتي تعمل على حركات اليد باللمس مثل مرسيدس C-Class. ونلاحظ ايضاً حصولها على عجلة قيادة رياضية من ثلاثة قوابض. تم تلبيس الداخلية بجلد الكانتارا, وبعض تلبيسات الكربون فايبر.

AMG GT ستكون السيارة الأولى من مرسيدس التي تحصل على المحرك الجديد M178, وهو عبارة عن V8 ثنائي التيربو سعة 4.0 لتر. يولد المحرك في الفئة الأساسية GT قوة 462 حصان, ليجعلها تتسارع من 0 الى 100 كم/س في 4.0 ثواني فقط قبل ان تصل لسرعتها القصوى 305 كم/س. بينما يولّد المحرك 510 حصان في الفئة الأعلى GT S, ليساعدها في التسارع من 0 الى 100 كم/س في 3.8 ثواني قبل ان تصل للسرعة القصوى 310 كم/س. يتميّز المحرك M178 عن اي محرك تيربو اخر بموقع شواحن التيربو, والذي يتواجد وسط ترتيب السلندرات V, بدلاً من وضعه اعلى المحرك. 

هذا المحرك لن يكون حصرياً لـ AMG GT, حيث سيجد طريقه الى فئات AMG الأخرى مثل C63 AMG, وسيستبدل جيل محركات V8 عالية الأداء في مرسيدس.

يرتبط المحرك بنفس ناقل الحركة ثنائي الكلتش المكون من 7 سرعات اوتوماتيكية الموجود في SLS, والمطوّر من قبل Getrag. ولكن بالطبع, حصل الناقل حعلى تحديثات جديدة. حيث يوفّر الان 5 اوضاع مختلفة للقيادة هي: الإقتصادية المحكمة, الرياضية, والرياضية Plus, والشخصية. وتتوفر وضعية قيادة السباقات Race في فئة GT S حصرياً. يساعد السيارة في توفير قيادة رياضية مثالية عجلة القيادة الإلكترونية التي تتكيّف وفق تسارع وسرعة السيارة. وهناك ايضا نظام توازن من 3 مراحل. 

كلتا الفئتين GT و GT S تأتيان بمحور خلفي بتروس تفاضلية محدودة. ولكن في الفئة الأقل, يقوم المحور بالعمل ميكانيكياً, بينما يعمل على غلق المحور الخلفي في GT S الكترونياً. 

وفقاً للإشاعات, سيتم اطلاق مرسيدس AMG GT بفئة رودستر في عام 2016. وهناك اشاعات اخرى تناقض السابقة وتقول انه بالرغم من ان مرسيدس انتهت من تصميم AMG GT رودستر, الا انه لن تحصل على الضوء الأخضر كي لا تؤثر السيارة على مبيعات SL رودستر. 

تركت الشركة معلومات اسعار السيارة حتى يحين موعد فتح الطلب عليها في اكتوبر القادم, على ان تبدأ في توصيل السيارات الى مالكينها في الربع الأول من العام القادم.