الأحد، 12 فبراير، 2017

ميشلان تأخذ ريتشارد هاموند لتعليمه الدرفت على طريقتها الخاصة


ريتشارد هاموند، الاسم الكبير في عالم السيارات ومقدّم برنامج توب جير سابقاً و The Grand Tour حالياً يشعر بوجود شيء ينقصه كونه متخصص في السيارات ولا يجيد الدرفت بالرغم من أنه يملك بورش 911 GT3 RS.


لا يوجد أفضل من رائدة صناعة الإطارات شركة ميشلان الفرنسية لتعليمه الدرفت وعبر سائقها المحترف Jerome Haslin الذي تستعمله كلّ من بورش، فيراري، بي ام دبليو وبوقاتي لتجربة الدرفت في سياراتهم وإثبات جودة الإطارات. أما حلبة تعليم ريتشارد فكانت حلبة Ladoux الخاصة بميشلان والتي تستعملها لتجربة إطاراتها بأقصى قدرة ممكنة.

أداة التعليم كانت بي ام دبليو M4 التي تأتي بمحرك 6 سلندر ثنائي التيربو سعة 3.0 لتر يولد قوة 431 حصان و 550 نيوتن-متر من عزم الدوران. يرتبط المحرك بناقل حركة M ثنائي الكلتش من 7 سرعات، وبشكل غريب تأتي بمقعد بورش 911 GT3 RS 4.0!