الخميس، 5 يناير، 2017

فورد تلغي مشروع مصنعها الجديد في المكسيك بضغط من الرئيس المنتخب ترامب


بالرغم من أن الرئيس الأمريكي الجديد المنتخب دونالد ترامب لم يتقلّد منصبه الرئاسي بشكل رسمي حتى الآن، إلا أن الضغوطات التي واجهتها فورد من قبله بشأن فكرة بناء مشروع مصنع جديد لها في المكسيك دفع المسؤولين في فورد بالإعلان عن إلغاء فكرة المشروع.


وأعلنت الشركة عن خطة بديلة وهي إستثمار 700 مليون دولار في مصنعها في ميشيجان الأمريكية لتوسعته، وستكون التوسعة الإضافية مخصصة لتسيير خط إنتاج للسيارات الكهربائية التي تستعد فورد لتقديمها، ولكن فورد أكدت أن مصنعها الحالي في المكسيك لن يتم إغلاق أبوابه بل ستستمر في إنتاج سياراتها السيدان الصغيرة هناك.

وكان الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب المعروف بعداوته مع المكسيك قد قام بشن تصريحات هجومية على جنرال موتورز بسبب توريدها لسيارتها كروز من المكسيك، كما شن هجوم عنيف على فورد بعد إعلانها عن فكرة إنشاء مشروعها الجديد في المكسيك، ليكون ثاني مصانع الشركة هناك.