الخميس، 24 أكتوبر، 2013

هيونداي تكشف رسمياً عن تفاصيل الجيل الجديد من جينيسيس


كشفت هيونداي رسمياً عن تفاصيل الجيل القادم من الفاخرة جينيسيس سيدان. وذلك اثناء مؤتمر اقيم في كوريا الجنوبية التي ستحصل على السيارة لاحقاً هذا العام, قبل ان يتم اطلاقها في جميع الدول الأخرى العام المقبل.


تقول هيونداي انه اثناء تطوير السيارة ارادت ان تحقّق عدّة نقاط مهمّة هي “الفخامة والتصميم المميّز, وافضل شاصي في فئتها, وقيادة فاخرة واداء بمستوى السيارات الأوروبية, وانظمة سلامة وترفيه حديثة”.

من ناحية التصميم, حصلت جينيسيس الجديدة على مفهوم التصميم الجديد “Fluidic Sculpture 2.0″ بمعنى “النحت المائي”. هذه الهوية الجديدة تجمع تصميم الشبك الأمامي سداسي الشكل بـ “تناغم مائي رشيق” بهيكل السيارة. وهو “سهل الإستيعاب, ويسرّ الأنظار, وغنيّ بالألوان المحفزّة للمشاعر”. تقول الشركة انه من بعد جينيسيس القادمة, ستعتمد جميع سياراتها على الهوية الجديدة Fluidic Sculpture 2.0.

وتكمل الشركة وصفها الدقيق بداخليتها. حيث تقول ان فخامة خارجيتها تنعكس في داخليتها. داخلية السيارة “بديهية ومناسبة لتكون بيئة عمل”. تم تصميم مواد الداخلية ببراعة لتقوّي عنصرها الفاخر. وتركّز الداخلية على “الوسيط بين الآلة والإنسان”. تسهّل على السائق معرفة جميع الخدمات والأنظمة المتوفرة له بضغطة زر. وجميع القوابض والأزرار تشعرك بتماسكها عند استخدامها.

وكما هو الحال مع هوية التصميم الجديدة Fluidic Sculpture 2.0, ستحصل جميع سيارات هيونداي في المستقبل على مفهوم “الوسيط بين الآلة والإنسان” او “Human Machine Interface”. وازدادت سلامة السيارة اثناء وقبل حصول الحوادث. فوفقاً للشركة, تحسّنت نتائجها في اختبارات الإصطدام بسبب الهيكل الصلب والمحسّن. وتحسّنت سلامة الركّاب بفضل نظام EFD المحدّث, والذي بفضله يتم شدّ احزمة الأمام عند اقتراب حصول حادث او اثنائه. لم تكشف الشركة عن المحرّك الذي ستتوفر به جينيسيس القادمة.

ولكن قالت ان ادائها وقيادتها اصبحا افخم وافضل بشكل كبير عن الجيل الموجود حالياً في الأسواق. تقول هيونداي انها حسّنت صلابة انظمة التعليق ومساعداته الأمامية والخلفية. وساعد توزيع الوزن المثالي في تثبيت هيكل السيارة وثباتها. اضافة الى انظمة التحكّم الإلكتروني بنظام التعليق مثل نظام ATCC المحدّث لمنع انزلاق السيارة اثناء الإنعطافات. كما تم تزويدها بعجلة قيادة كهربائية لتوفير ردّة فعل سريعة في السرعات البطيئة والمتوسّطة, وتماسك قوي عند السرعات العالية. وكشفت ايضاً ان نظام الدفع الرباعي HTRAC الخاص بهيونداي سيتوفّر لأول مرة في جينيسيس.

وهو النظام الذي يتحكّم في توزيع القوة بين محاور الدفع الأمامية والخلفية. نشرت الشركة صور رقمية رسمية للسيارة, واكّدت ان الكشف عنها قريب ليتم اطلاقها اولاً في كوريا قبل نهاية العام الجاري. وقد يكون معرض ديترويت المعرض العالمي الأول لتدشينها خارج كوريا.