الثلاثاء، 30 يوليو، 2013

سيارات مرسيدس الجديدة مازالت محظورة في فرنسا رغم طلب المحكمة برفع الحظر


نشرنا مؤخراً ان سيارات مرسيدس الجديدة تم حظرها في فرنسا بسبب استخدام فريون ممنوع من قبل الإتحاد الأوروبي. في يوم الخميس الماضي, طلبت المحكمة الفرنسية في Versailles من الحكومة الفرنسة رفع الحظر حتى يتم اعادة النظر في الفريون المطلوب, والموجود في سيارات مرسيدس الحالية.


لأنه وفقاً لمرسيدس, الفريون الذي تطلبه فرنسا خطير بسبب احتمالية اشتعاله في الحوادث. رغم طلب الحكومة برفع الحظر, لم تقم الحكومة الفرنسية بذلك, واصرّت اكثر بعدم بيع سيارات مرسيدس في يوم الجمعة التالي بعد امر المحكمة.

تحتجّ مرسيدس للمحكمة وتقول ان فرنسا لم تمتثل للخطوات الصحيحة من الإتحاد الأوروبي بشأن البلاغ. هذه الخطوات تشمل التواصل مع الشركة المصنّعة, في هذه الحالة مرسيدس.

ولم تبلّغ لمجلس الإتحاد الأوروبي. هذا جعل مرسيدس تكمل اجراءاتها القانونية ضد فرنسا. تقول مرسيدس انها لن تخسر الكثير من توقّف مبيعاتها في فرنسا. ففي مبيعات العام, لا تمثّل فرنسا سوى 2% من مبيعات الشركة العالمية.

من ابرز الموديلات التي تباع في فرنسا من مرسيدس هي السيارات العائلية الصغيرة مثل A-Class و B-Class و CLA-Class.